recent
أخبار ساخنة

لا تقل بريِّ ... عمار المسعودي

لا تقل بريِّ على زهرة دعها تتفتح بعطش .
لو راششتها بدموعك أو بفراتك فلا يكون لها عطر ولا يكون لها تفتح ولا يكون لها لون. 
لو رأيتني فتعرفتَ فما أجتبيك لو كنتَ في منافسة ولا أصطفيك لو كنت في صحبة خليلا ينادمني وأنادمه يكلمني وأكلمه أجتذبه ويجتذبني حتى غيبة أو أوبة إلى بر النسيان التي خططنا معا للوصول إليه. 
أعبر شارعين أو ثلاثة ذهابا إليك ولا أقول باسمك ولا برسمك ولا بسماتك ولا بصفاتك حتى ندبتني ولم أنتبه حتى جذبتني ولم أنجذب حتى سامحتني ولم أسامحك حتى سألتني ولم أسألك. 
لم أعبر أي شارع إليك فلمتني ولا ألام وساررتني ولا أتسارر وبحتني ولم أستمع لبوحك. 
تقول لي هذا النهر ضفتان ولم أتعلم هذا الشارع الذي عبرت يؤدي إلى جهتي وجهلك بي ولم استجب.
زهرة بيدك وناديتَ بحدائقك قلت أني مزهر ولم أؤمن قلتَ أني الراغب بي والراغب عني ولم أستمع. 
لاتذدني عنك ولا أذودك عني كنا اتفقنا من على مقعدين دائما ما يفرغان منَّا متقابلين على بُسط ممددة. 
نعم نسافر ولكن إلينا. 
نذهب لالتقاط الصباح كانت فكرتك من تلال ليال ثابتة نأتي من كل ذلك أكثر بياضا وصمتا وعجزا فما أنبتك وأنبتني وما سهرت وأسهرتني ولقد نمت وأيقظتني. 
بأصابعك تشير أن اخترني أغنية لو عرفت معناها لما سمعتها منك ولو قلت بلحنها لما نابضت شفتي المكتنزتين بها ولو صمتَّ لما رضيتُ ولو تكلمت لما رضيتُ .
بحنينك تقول بقميصك تقول برقصك في الريح تقول بقامتك تقول بانحنائك تقول في استقامتك تقول في غيابك تقول في حضورك تقول ولا أستجيب.
google-playkhamsatmostaqltradent