recent
أخبار ساخنة

عزلة / بسيم عبد الواحد

عزلة 
شكرًا لك حين اعدتيني إلى 
ربيع عزلتي 
آه كم موحشة الغابة 
المكتظة بالأقمار المطفأة 
والأشجار التي أورقت من دون روح
أعشابها تلتف على مخيلتي 
وتجعلها أعشاشًا للخفافيش
أنهارها من صديد،
قلبي على تلك اللبوة العنيدة 
التي حررتني من زحام السموم 
الى اخضرار وحدتي
خوفي عليها من عفاريت 
الغابة المظلمة 
وهي تصطاد الأمنيات
فالعفاريت تجعل من سراب الأماني طعمًا، 
تستدرج ضحاياها حتى لو كانوا من الأسود، 
  تذكرتها 
وأنا أحتفل بالفراغ 
كان وحي العزلة 
يقرأ عليه كتلًا من نار الحروف 
المشتعلة 
أستضاءت وحدتي 
وهدأ روع الجليد 
حرقت جميع أحلامي 
العصية على التحقق
أنفثها كدخان سيجارتي 
المتصاعد نحو السماء 
مثل أدعيتي التي لا تستجاب،
ليتها تصطاد الكلمات 
وتحرق مثلي جميع 
الأماني اللعينة 
بسيم عبدالواحد / العراق
google-playkhamsatmostaqltradent