recent
أخبار ساخنة

لاتكذب العيون/سجال الركابي

(لاتكذب العيون) / سجال الركابي 

سألني: 
   لم من  عيونهن  الحزن ينبعث؟
أستنكرتْ اللوحة:
           كيف يفهم جُرح الاكتواء
                         مَن يراقص السراب!؟ 
 
 ربتتُ عليها بفرشاة مواساة:
  
   أنا  هربتُ الى الحروف و الألوان           
                
   امّا أنتَ… … … … !!!

      فكفّ عنّي ملامة الإغواء

31.7.2021
google-playkhamsatmostaqltradent