recent
أخبار ساخنة

مسوداتي_ زينب العزاوي

 مسوداتي

**********


مسوداتي تضجُ بالعجزِ

مثلي 

تطأطئ حروفها رغم تعددها

 تشعر 

بالخيبات 

لتوسم حضورها المقيت هذا

كلما مرت على طرق العابرين

تلملمُ قوافيها المتأوهة 

وسردِ أوصالها

تحت خيم السبي الموبوءة 

 بالفقد

وعويل اليتامى

وحيرة الأرامل

وتحجر أعين الأمهات

الثكالى 

والنازحين من الحياة

بلا سبب يمنحهم 

اصطبارا آخر قبل الموت٠٠!!

وحبيبات اوقدن قلوبهن

وكل لياليهن ادمتها ( الوحشة)

مادا ستفعل مسوداتي 

بكل هذا البؤس٠٠؟

وهي ترتدي سمة اللاشيء

كلما حاولت رفع قامتها

لتكتب أي شيئ٠٠!!

يزيل عن جبينها 

كل هذا التقصير

مسوداتي 

المحملة بالوجع 

تسبلُ كل أبجديتها

وتأبى الأستسلام

حبلى بالاصطبار

لعل قطار المسافات

يرد لها ذات يوم

رائحة الغائبين عن الحقيقة

الخالدين في الضمائر

تنثر الزهور على كل الراحلين

وتكتم أناة الوداع

أناة الهلع المستكين

في مفاصلها 

وهمزاتها

تحمل رائحة الموت 

كعاشوراء

تردد مبحوحة الوجع

( يل وداعك آآآه ٠٠

أسألك بالله

زينب آني لوجبل

واگف شفتني)

ولم تجد من ( الحسين )

سوى اسمه

تشم أنفاسه عبر الأجيال

فتكظم ك ( زينب)

عويل اضلاعها لتحتضن

أيت


ام المجاز

وتغفو بأوجاعها٠٠٠


*******

زينب العزاوي

google-playkhamsatmostaqltradent