recent
أخبار ساخنة

روح /حميد حسن جعفر

(روح)
(حميد حسن جعفر)

لا كما تنتزعُ العناكبُ اجسادها  من قشرتها كنتُ انتزعُ روحي 
من  قلوب البعض من النسوةِ،
بهدوء شديد ،شيءٌ ما كما النبع من غير هدير، اسلمُ نفسي 
للطرقات ،
بهدوء  لن يسمحَ لأي  من تلك النسوةُ  أن تنادي شخصاً خانها،
لم اتركْ ورائي عطر اً  أو آثار قدمين،وحين تفتش كلٌ منهن جسدها
لن تجدَ سوى  بضعة خيول برية  مشدودة للمعالف ،
و بضعة مراعٍ عشبها شديد الصفرةِ،
لا  أطفالا  في أثري ،لا بيوتًا خربةً سكانها اشباحٌ،فقط بقية أرائك  جلسَ
عليها عابرٌ متهم بالنفاق،
ها إنكِ وكما الأم التي ستكونينها ستنتزعين جنينكِ الباسلَ، الذي هو أنا،
أنا إبنكِ ،يتيمكِ الذي  لا يمتلك من  البلدانِ سوى مجموعة ممالك و إمارات،
و بعض الجمهوريات ،
ممتلكاتٍ لن أعلن عن تنازلي عنها،ولن اعلن عن. نيتي ببيعها ،كما توقع البعض من تجار البازار،

حميد حسن جعفر/ العراق /واسط/ تموز ٢٠٢١
google-playkhamsatmostaqltradent