recent
أخبار ساخنة

انثى تبتهل كحل العيون/جواد الشلال

تراقبين النجوم وانا اتذكرك 

ليس لي سكن ،
لذلك تعذر عليَّ أن أستقبل الشعر ، غرفة الضيافة مخنوقة بقوافي قديمة وقدح شاي بارد وثروة من غبار، 
رنين الأواني يزدحم ويلعق أذنّي ، صوت ليس بعيد لكنه لا يشبه صوت أنثى ،

أمس اقتربت من نهاية سطر، يا لقوة النقطة التي أوقفتني ،
 لم أستطع أن أدير رأسي باتجاه آخر ، بقيت أراقب حشرات انشغلن بوليمة من بنات جنسها، رميت لهنَّ نصّاً فانشعلن بأكله وذهبنَّ بعيدا خلف دار يسكنها شاعر يعتقد أنه رأس الكون

أتمِم  خطبته الرعناء ، ستجد دار واسعة وبحوارها غابة كثيفة من النخيل والنساء،
لم أعرفه بالضبط
يبدو لي كأنه يشبه جنرالا

البيوت مختلفة تشبه الأشجار ،
  دون ثمار ولا صوت أنثى ،
عالية بقلب صغير . 
واطئة تعشق الفرح كأنثى تبتهل لكحل عيون ترتجف خجلا ،
.

جواد الشلال
google-playkhamsatmostaqltradent