recent
أخبار ساخنة

المتغلغل بين خلاياك /عبدالسادة البصري

(( المتغلغل بين خلاياك ،،، ))

عبدالسادة البصري 

وأنتَ تحدّقُ في المرآةِ كلّ صباح ،،
هل أحصيتَ هزائمكَ المتجددة ؟!
وحين تداعبُ الماءَ بكفّيكَ،،
هل تطّهرتَ من سكرةِ البارحة ؟!
ولحظة ارتشافكَ الشايَ  على مهلٍ ،،،
هل تأملتَ محطّات حياتكَ ؟!
ولحظة إذ ترسمُ دوائرَ من أملٍ ،
في الفضاء بدخان سيجارتك ،
هل تذكّرتَ أحلامك المؤجلة ؟!
وعندما تمسحُ ما عَلِقَ بقدميك ، من تراب الأرصفة ،،
هل حاولتَ حذفَ وجوهِ مَنْ أساءوا اليك ذات يوم ؟!
وأنت ترفعُ قلمكَ ،، وعينيكَ عن هذه الورقة الآن ،،،
هل نسيتَ عشقَ الوطن ؟!
انا ،،، على يقينٍ انه ، يتغلغل في كلّ خلاياك 
رغم كلّ شيء !!!!!!
google-playkhamsatmostaqltradent