recent
أخبار ساخنة

الحقيقة /د. آمال صالح

الحقيقة...

بقلم د. آمال صالح 

عندما كنت أخبر الغيوم
 عن حلمي...
كانت ما تلبث أن تتخلى
 عن لون الحداد
 في الشفق المتقاصر...
تتنحى لتتركني أعتنق 
الضوء الوليد... 
أرى أخيرا تراقص ابتسامة
 تتصدر الكون...
وتحملني الحقيقة معلنة
 انتهاء الحلم...
إنها إضاءة بلون الوعد...
لقد خبأتك يا وعد
 ما بين الضلوع...
والآن تبهر الكون
 بدموع تسقط خجلى
 على بقايا غبار في الذاكرة...
لقد خبأتك يا وعد...
حتى أزهرت في القلب
 أيام تعلن عمرا من الحقيقة...
انتهى الألم بكلمة غابت
 ثم عادت من أعماق
 الوجد تدلي بكل 
الهزيمة... 
وتفتح الباب الموارب...
لتفتح إرهاصات
 من إبداع العزيمة... 
من كل خذلان... 
أصنع منه وهجا لقصيدة...
وحبا لحرف مصمم
  أنه سيقف يوما
 في مجد الكتب التليدة...
google-playkhamsatmostaqltradent