recent
أخبار ساخنة

حين يدلي القارئ بدلوه/حميد حسن جعفر

( حميد حسن جعفر)
 ( حين يدلي القاريء بدلوه)
( رأي شخصي   لا أكثر )

القصيدة العمودية التي يكتبها شعراء هذه اللحظة في العراق او في بقية الاقطار المعمورة،بحاجة الى روح الجملة العربية، التي كُتِبَ وفقها القرآن الكريم او نهج البلاغة او ما قاله البلغاء والخطباء والمتكلمين من المتصوفة او الكهنة و رجال الدين ،الجملة العربية التي لا يمكن الإمساك بها من قبل كل من تمكن من الاوزان والبحور الشعرية ،بل  الشعر  هو ذاته ينتمي الى  الروح اكثر من انتمائه  الى الجسد /القوانين ،
هذا القول  وما يعني  تفتقر اليه الكثير من الكتابات التي تنتهج الشكل الكلاسيكي  للقصيدة العربية،و تتميز به قلة  من الشعراء  الذين استطاعوا ان يتميزوا بالجملة ،والعبارة العربية ،الجملة   التي يحسها القاريء  بأنها لم تغادر   قوة العبارة النثرية  رغم قوانين الكتابة الشعرية التي وضعها مكتشفاً و أشار إليها  أو دونها  الفراهيدي ،محولاً الموسيقى الشعرية الى سكة حديد،لا يجوز الخروج عليه،
العديد من الشعراء المعاصرين من كتاب القصيدة العمودية يعملون بإخلاص و بجد على ان يكتبوا  القصيدة وفق رؤية اخرى،
كأن لم يقرؤا علم العروض ولم تتلبسهم البحور والأوزان ،ولم ينقادوا لسوى الشعر ،
كأن لم  يكن هناك رجل اسمه الخليل بن أحمد الفراهيدي  البصري،حتى تحولت الجملة النثرية الى مكون اساسي من مكونات البيت الشعري ،او القصيدة الكلاسيكية،
القاريء و المتلقي  المهتم بالشان الشعري عامة وقصيدة العمود خاصةً يستقبلان شعراً  صافياً ،من غير محددات لنهاية البيت الشعري ،كأن لا قافية لا حرف روي ،لا شطر لا عجز ،يستقبل شعراًخالصا،هل هو ما يطلق عليه ماء الشعر؟

(عامر عاصي ) أحد هؤلاء الشعراء الذين يكتبون القصيدة الكلاسيكية  بمواصفات قصيدة النثر ،
مجموعة ترعى ما تكتب بروح اللغة العربية ،وربما بتلك اللغة التي لم يخرج الشعر بعد من رحمها، 
الى جانب عامر عاصي اشعر أنا كقارىء إن عارف الساعدي يشكل منتجا مهما لهكذا كتابات ،و كذلك يشكل الشاعر أجود مجبل أحد شعراء  تلك المجموعة ،التي يستقبل القاريء ما تكتب  من غير ان يتعثر بنهاية البيت الشعري ،حيث تتحول القصيدة الى جملة طويلة،لا نهاية للبيت الشعري ،كتلك التيالقافية بموجبها ال ما يشبه المقصلة،
  نهاية لا  تشبه سوى جدار اسمنتي ،اوما يشبه اللطمة التي تواجه القاريء فيرتدُ خاسئا،ليكفر بالشعر والخليل،
google-playkhamsatmostaqltradent