recent
أخبار ساخنة

أوجاع هندسية ...علي أبو بكر

أوجاع هندسية
....................

اي غرابة عندما عرج بوشكين للشمس  ...
الشمس التي. ..... بها كنت احلم 
وكم كان الصباح وسيما حين التقيتك في أول شلالات الصوت  ، وانت تراقص صبايا الفرح المحلى بهديل سومري  ... 
كنت ابلله بأقصى الفضاء  ... أتدري  ... ؟
حينها كانت للحظة قدسية  ... 
               أشبه بصلاة كاملة 
أي عذر بعد هذا الغناء 
وهاانذا في حضرتك الآن فضاء ولون 
ربما تتلو علي اصفاد الانتظار  ..
لتلم ما تبقى لنا من خزائن الصبر والترقب  .. 
اينك يا اااااا  أيمن ياعصفور الموصل 
تعال لترى صوتك  ، ربما كان احدب مثل منارتك  ... تعال يا أيمن أيها الماثل أمام العروسات الأربع التي زفت على رأس ابيك
ضع سبابتك على محابر دمعي وصل  ،
( صلاة الغائب ) على روح صوتك الشهيد 
مازالت حمياه تنز وسط توابيت الاقتراع 
مازالت المقاعد تعكر صفو المسرات. .. واشباح تنفق اعمارنا الشاغرة 
وحدنا الفائزون بجائزة العذاب ، بينما الشمس مكسوفة من حقائبهم المتخمة بفوضى الشكوك  .. لقد شيعته القوائم تحت ابط المثلثات .....
تعال نطالع الشوارع  ، ربما نجد ضالتنا في المستقيمات من الأرصفة ، 
مازال متسع هناك  ، نتصفح فيه دوائر الطفوف  .... والكربلاءات التي اضعناها في مربع الغياب  ... يكفينا منحنيات الظهور والرقاب التي تسيج الأقدام .... تعال نرسم لنا طريقا بلا كواتم  .. وتأريخا بلا شتائم ... تعال نبزل الحقائق التي اخفوها تحت طاولة المقايضات  .. تعال نبني صرحا لا تعلك تاريخه الحيتان  ... تعال نطالع الجراحات التي شيدتها حقائبهم فوق صروح الصبر وفراء طيبتنا العذراء. ...
تعال نبزل دماء الأثرياء فوق معاطف فيزوف ..... لا أحد يبحث عن ترياق لجرائم
لم تكتشف بعد  ... 
عهدتهم يسمحون تجاعيد التعب وغبار الأزمان بعد سقوط الآثم  ... ولكن   .....؟
منذ عشرة أعوام وخمس فوقها ونحن نفتقد الضمير . .. ضمير يخلو من قرف الأزمات  ،
ضمير يلون أيامنا المعطوبة ويقطف لنا من خيوط الشمس حلما نستدل به إلى رغيف آمن  ...ليعيد لنا عافية الوطن الحر والشعب السعيد
google-playkhamsatmostaqltradent